حاجات قديمه

معلومات لا تعرفها عن إبراهيم عبـ ـدالرازق

ولد في سنة 1942م في كـ ـفر الترعة القديم مركز شربين بمحافظة الدقهلية في جمهورية مصر العربية.

عمل في المسرح، واشترك في أدوار سينمائية صغيرة قاربت من الستين فيلماً، وقدم العديد من الأعمال التلفزيونية.

ولد الفنان إبراهيم عبـ ـدالرازق، في سنة 1942م والتحق بفرقة شربين المسرحية.

ثم فرقة المنصورة ثم انتقل للسينما في السبعينيات ليشارك في عشرات الأعمال وحتى أواخر الثمانينات من القرن الماضي.

قدم عبدالرازق فى أواخر ايامه دورا إنسانيا جميلا فى مسلسل “كابتن جودة” مع “سمير غانم” رجل قعيد زوجته كفيفه لعبت دورها “نبيلة السيد”.

«فتوة السينما» الذي رحل على خشبة المسرح.. معلومات لا تعرفها عن إبراهيم عبدالرازق

هو صاحب مقولة “كله يدلع نفسه”، وصاحب الأعمال المميزة والإفيهات المنفردة وأخرج بعض الاعمال المسرحية للمدارس الثانوية والمعاهد العليا ومراكز الشباب كما لعب بطولة عدة مسرحيات أهمها “أدهم الشرقاوي، ومأساة جميلة، ولا العفاريت الزرق، والعرضحالجى، والملك معروف”.

في يوم 29 من عام 1988 وأثناء مشاركته في مسرحية “كعبلون” مع الفنان سعيد صالح كان سقوط الراحل على المسرح.

في الفصل الثالث والأخير من المسرحية لم يلحظ أحد أنه يعاني من الإرهاق والألم بسبب النوبة القلبية التى أصابته وأسقطته فاقدا للوعي علي خشبة المسرح، ليذهب به طاقم العمل الي مستشفي قصر العيني ليعلن الأطباء أنه فارق الحياة قبل وصوله الي المستشفي ليرحل عبد الرازق عن عمر ناهز الـ 46 عاما.

المصدر الدستور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق