حاجات قديمه

محطات في حياة يسري مصطفى

يسرى مصطفى، والذي يعد واحدًا من أبرز نجوم الدراما التليفزيونية، إلا أنه ابتعد عن المشاركة .

في أي أعمال فنية قبل رحـ ـيله بعدة أعوام، رغم تألقه لسنوات وتقديمه حوالي 90 مسلسلًا.

ومن أبرز أعمال الراحـ ـل “الشهد والد موع”، و”عيلة الدوغري”، و”رأفت الهجان”، و”ليالى الحلمية”، و”ضمير أبلة حكمت”.

و”زيزينيا”، و”يتربى فى عزو”، و”بوابة الحلوانى”، و”حضرة المتـ ـهم أبى”، وغيرها من الأعمال.

«أوراق الشجرة تسقط تباعا»، جملة تتردد على مسامعنا دوما في كل مرة يعلن فيها عن وفـ ـاة أحد رجال الثقافة أو الفن أو السياسة في مصر.

ويبدو أن مسلسل المآسي لا ينتهي في حياة الفنانين المنسيين، وآخرها كانت مأسـ ـاة فنان مثل يسري مصطفى الذي عانى المرض والحاجة حتى توفـ ـي مساء الجمعة .

بعد معاناة كبيرة مع مرض الفشل الكلوي، دون أن يلتفت إليه أحد حتى بالسؤال.

ولاشك أن النسيان هو أكثر ما يؤلم الفنان حينما تنصرف عنه الكاميرات وينساه جمهوره الذي ظل يتابع أعماله على امتداد أعوام، وهذا ما حدث مع «عاصم السلحدار» .

أحد أبطال مسلسل «ليالي الحلمية» الذي كان يعيش في أواخر أيامه على مبلغ 1000 جنيه هو قوته شهريا ولم يجد راتبا أكثر من ذلك لابتعاده عن العمل الفني، «هذا ليس باختياري .

وإنما باختيار المنتجين، أنا معتزلتش الفن لكني واحدا من المركونين على الرف» لتكون هذه كلماته الأخيرة التي عبر بها عن ألمه.

ونرصد  24 معلومة عن يسري مصطفى.

حياته الشخصية

http://3.bp.blogspot.com/-rLd4HNZ5LB4/UwN8Ft61qkI/AAAAAAAAB7o/Qhw9Lv_Y4m0/s1600/924103893.jpg

24-ولد الفنان المصري عام 1950، وكان يعرف بتمرده منذ أن كان بمعهد السنيما وشجاعته في مواجهة أية أخطاء حتى إن كانت مع أساتذته.

23-تزوج الفنان يسرى مصطفى من الفنانة، زيزى مصطفى، في عام ١٩٨٢، ولكن زواجهما لم يستمر طويلاً وسرعان ما انتهى بالانفصال.

22-في عام 2006، قضى «مصطفى» ليلة كاملة يصفها بأنها أصعب ليلة عاشها في حياته وذلك في زنزانة قسم أول مدينة نصر بعد اصطدام سيارته بسيارة أحد رجال الشرطة، ضابط برتبة نقيب، وفى الوقت الذي يقول فيه محضر الشرطة إن «يسري» يتحمل مسئولية الحادث بعدما أوقع إصابات بضابط الشرطة نتيجة القيادة الخطأ أدت لنقل الضابط للمستشفى.

ومن جانبه، أكد «مصطفى» أن هذا لم يحدث لكون ضابط الشرطة هو الذي صدم سيارته من الخلف في طريق صلاح سالم وحينما احتج «مصطفى» عليه استاء الضابط ولم تعجبه طريقة «مصطفى» في الحديث معه وقرر معاقبته كما يقول وأشار لضابط دورية فأخذ «مصطفى» وتوجه به لقسم ثان مدينة نصر.

وهناك تم معاملته بطريقة مهينة دون عمل أي محضر، وعندما أبلغهم بأنه مريض ويعانى من فشل كلوي ولابد أن يحصل على الأدوية لم يستمع له أحد، واتصل بأشرف ذكي، نقيب الممثلين وقتها، وتوجه لمأمور القسم وأكد له أن «يسري» هو المتضرر إلا إن المأمور رفض الإفراج عنه وأصر على عرضه للنيابة في اليوم التالي.

وفى الوقت نفسه، رفع ضابط الشرطة دعوى تعويض ضد «مصطفى» إلى جانب القضية الأساسية.

21-قال في أكتوبر 2013 في أحد التصريحات الصحفية عن رأيه في أعمال المخرج خالد يوسف: «أنا لا أتحدث عن خالد يوسف فهو الاتجاه الفاسد للسنيما فكيف لمن كان يوسف شاهين معلمه في السنيما أن يخرج منه هذا الفاسد الذي أفسد الفن والمجتمع.. فالفن ليس صورا فوتوغرافية باردة بلا إحساس».

20 -عند سؤاله عن رأيه في نقيب الممثلين، أشرف عبد الغفور، الذي جاء بعد أشرف زكي، قال: «أشرف زكي هو من أشرف وأعظم النقباء الذين جاؤا للنقابة وهو أفضل من أشرف عبد الغفور بمراحل و لا وجه للمقارنة بينهم».

وأضاف: «عبد الغفور رجل روتيني وبيعقد كل شيء، ولم أجد له لأي دور حتى الآن بالنقابة ولم يقدم أي شيء، على عكس أشرف زكي الذي كان نشيطا ويسعى دائما للأفضل للفنانين، فحاليا تجد النقابة تتحرك بمحمد أبو داوود وسامح الصريطي».

19-استنكر «مصطفى» في أحد حواراته الصحفية تكرار الألفاظ الخارجة في العديد من المسلسلات وذكر أن الفن يجب أن ينقى ذلك الواقع ويقدمه ولا ينقله، فالدراما تدخل للمشاهد البيت ويجب أن تكون نظيفة بعيدة عن الألفاظ الخارجة والإيحاءات الجنسية والإباحية.

18-عن رأيه في الدراما التركية، قال إن «هناك مسلسلات مصرية تفوق الدراما التركية أو تساويها على حد تعبيره ومثالا لذلك ليالي الحلمية وفى رأيه نجاح الدراما التركية يرجع إلى جودة التسويق» .

17-صرح لأحد المواقع في نوفمبر 2014 إنه لم يعتزل الدراما كما يشاع، لكنه واحداً من المركونين علي الرف، وأكد علي أنه غير غاضب من هذا الأمر، لأن الدراما الآن غير مشجعة أو مغرية للعمل فيها، لأنها أصبحت «أكل عيش» للكل.

16-في 13 يناير 2015، رفعت زوجته، عبير سعيد، التي تصغره بنحو 30 عاما، دعوى قضائية ضده بعد أسابيع قليلة من الزواج، تطالبه بتمكينها من مسكن الزوجية والخلع واتهامه بالتعنت معها وإساءة معاملتها وعدم الإنفاق عليها وسوء معاشرتها، وتشويه سمعتها داخل الوسط الفني، وقذفها بعبارات جارحة يحاسب عليها القانون.

15-عانى من مرض الفشل الكلوى، وتلقى جلسات الغسيل الكلوي بشكل أسبوعي منتظم، وسبق وأجرى جراحة نقل كلى، لكن الحالة ظلت على تعقيدها، ما أحوجه إلى جلسات الغسيل الأسبوعية، ومع إنفاقه كل أمواله على تكاليف العلاج، أصبح عاجزًا عن تحمّل باقي التكاليف، في الوقت الذي لا يزيد فيه معاشه الحكومي على 1000 جنيه.

 مشواره الفني

14-بدأ مشواره الفني، نهاية السبعينيات، وتنوعت أعماله ما بين التليفزيون والسينما، وإن كانت الأعمال التليفزيونية قد غلبت على أعماله، حيث قدم حوالي 90 مسلسلا.

13-اشترك عام 1979 في فيلم «يمهل ولا يهمل» إخراج حسن حافظ، وتأليف محمد أبو يوسف، بطولة فريد شوقي، ونور الشريف، ميرفت أمين، ومريم فخر الدين.

12-جسد شخصية «مصطفى الدوغري» عام 1980 في مسلسل «عيلة الدوغري»، تأليف محسن زايد، وإخراج، يوسف مرزوق.

http://gololy.com/gallery/mostafa-eltaher_1/010_5.jpg

11-في عام 1985، شارك في الجزء الثاني من مسلسل «الشهد والدموع»، إخراج إسماعيل عبدالحافظ، وتأليف أسامة أنور عكاشة، بطولة يوسف شعبان، وعفاف شعيب، محمود الجندي.

وتدور أحداثه حول الشقيقين «حافظ وشوقي رضوان»، اللذان تختلف مساراتهما الحياتية تمام الاختلاف، فبينما ينغمس «حافظ» في حياة اللهو والترف، ينشغل «شقيقه» شوقي بالعمل بالتجارة مع والده، وتبدأ بينهما بوادر صراع على عدة مستويات.

يسري مصطفى

10-جسد شخصية «عاصم شقيق نازك السلحدار» في مسلسل «ليالي الحلمية» بأجزائه الـ4، في أعوام 1987، و1988، و1989، و1992، تأليف أسامة أنو عكاشة، وإخراج إسماعيل عبدالحافظ، بطولة يحي الفخراني، وصفية العمري، وحسن يوسف، وصلاح السعدني، ويتناول المسلسل جزء هام من التاريخ المصري الحديث في إطار اجتماعي.

حيث تدور الأحداث حول الصراع بين سليم البدري، يحيى الفخراني، والعمدة سليمان غانم، صلاح السعدني، واستفادة نازك السلحدار، صفية العمري، من هذا الصراع بما يخدم أهدافها الخاصة، حيث قدوم سليمان غانم من الأرياف من أجل الثأر لوالده «عبد التواب غانم» الذي مات في السجن بسبب سليمان البدري.

9-اشترك عام 1991 في الجزء الأول من مسلسل «رأفت الهجان» إخراج يحيي العلمي، تأليف صالح مرسي، بطولة محمود عبدالعزيز، ويسرا، ويوسف شاهين، وتيسير فهمي، وتدور أحداثه حول قصة الجاسوس المصري «رفعت علي سليمان الجمال» أو «رأفت الهجان» الذي تم زرعه داخل المجتمع اﻹسرائيلي للتجسس لصالح المخابرات المصرية.

يسري مصطفى

8-قدم شخصية «شقيق أبلة حكمت» عام 1991 أمام فاتن حمامة وأحمد مظهر في مسلسل «ضمير أبلة حكمت»، إخراج إنعام محمد علي، وتأليف أسامة أنور عكاشة، ويدور العمل حول «حكمت» ناظرة مدرسة البنات التي تحاول تحقيق حلمها بتطبيق تجربتها التربوية على كافة مدارس الإسكندرية، لكنها تواجه عقبات كثيرة داخل المدرسة وخارجها، بالإضافة إلى مشاكلها الشخصية.

7-شارك عام 1993 في فيلم «الطريق إلى إيلات» تأليف فايز غالي، وإخراج إنعام محمد علي، بطولة عزت العلايلي، وصلاح ذو الفقار، ونبيل الحلفاوي، وتدور أحداث الفيلم إبان حرب الاستنزاف عام 1969 قبل حرب أكتوبر.

عن قيام مجموعة من الضفادع البشرية المصرية بمهاجمة ميناء «إيلات» الحربي ونجاحهم في تدمير سفينتين حربيتين هما «بيت شيفع» و«بيت يام»، اللتان كانت تهاجمان مواقعنا في البحر الأحمر بعد استيلاء القوات الإسرائيلية على سيناء، ومحاولاتهم لتنفيذ العملية والعودة لمصر بأقل خسائر ممكنة.

يسري مصطفى

6-جسد شخصية «علوي» في فيلم «الهروب إلى القمة» عام 1996، تأليف محمد صفاء عامر، وإخراج عادل الأعصر، بطولة نور الشريف، وإلهام شاهين، سعيد عبدالغني.

5-اشترك في الجزء الأول من مسلسل «زيزينيا» عام 1997، تأليف أسامة أنور عكاشة، وإخراج جمال عبدالحميد، بطولة يحي الفخراني، وآثار الحكيم، وسماح أنور، وحمدي غيث، وجسد شخصية «تحسين».

4-في عام 2001، شارك في الجزء الثالث من مسلسل «بوابة الحلواني» تأليف محفوظ عبد الرحمن، إخراج إبراهيم الصحن، بطولة سمية الألفي، ومحمد وفيق، وهو مسلسل تاريخي يعالج مرحلة حكم الخديوي إسماعيل لمصر.

3-اشترك عام 2006 في مسلسل «حضرة المتهم أبي» تأليف محمد جلال عبدالقوي، وإخراج، رباب حسين، وبطولة نور الشريف، ومعالي زايد، وزينة، ويتناول قصة «عبد الحميد دراز» مدرس اللغة العربية في مدرسة ثانوية الذي يحظى بحب الطلبة و الطالبات بالمدرسة، وتتـطور الأحداث عندمـا يتعرض ابنـه لاعـتداء من بعض الشبـاب الطائش في النـادي، ويتدخل أهل الشباب ﻹجبار «عبد الحميد» وابنه على التنازل عن المحضر.

http://gololy.com/gallery/mostafa-eltaher_1/8_49.jpg

3-في 2007، شارك في مسلسل «يتربى في عزو» أمام يحي الفخراني، وكريمة مختار، ورانيا فريد شوقي، تأليف يوسف معاطي، وإخراج مجدي أبو عميرة، ويدور حول شخصية «حمادة عزو» رجل متعدد الزيجات وشخصية مستهترة بسبب اهتمام والدته الزائد مما يجعله غير قادر على تحمل المسئولية فيصطدم بواقع الحياة وبابنة عمه «نوال» التي تحاول جعله إنسان منظم ومسئول.

2-جسد شخصية أستاذ الموسيقى الخاص بالمطربة الراحلة أسمهان عام 2008 في مسلسل «أسمهان» تأليف قمر الزمان علوش، وإخراج شوقي الماجري، وبطولة سلاف فواخرجي، وعابد فهد، وأحمد شاكر، ويتناول العمل قصة حياة أسمهان.

1-يعتبر مسلسل «الشك» في عام 2013 آخر أعماله، تأليف أحمد محمود أبو زيد، إخراج محمد النقلي، وبطولة حسين فهمي ومي عز الدين، ومكسيم خليل، ورغدة، وصابرين.

وتدور قصته حول أسرة متوسطة الحال يخترق حياتهم بشكل مفاجيء محامي يدعي أن ابنة هذه الأسرة، مي عز الدين، في الواقع هي ليست بنت، حسين فهمي، رب الأسرة، وأنها ابنة لرجل أعمال ثري ترك لها ثروة عظيمة هي ووالدتها، رغدة، لتنقلب حياة الأسرة رأسًا على عقب، حيث يشك الأب في خيانة زوجته له، خاصةً كون رجل الأعمال هذا كان صديقًا لها أثناء فترة الجامعة.

المصدر المصري اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق