حاجات قديمه

محطات من حياة حنان شوقي

رغم أن الفنانة حنان شوقي كانت إحدى نجمات المسلسل الشهير “ليالي الحلمية”.

وتوقع لها كثيرن بعده إنطـ ـلاقة في عالم النجومية، لكنها كانت تظهر وتخـ ـتفي على فترات.

وعادت شوقي للظهور مجدداً من خلال مهرجان “world art day” الذي أقيم بأحد فنادق وسط القاهرة لتكريم عدد من نجوم ونجمات الفن.

قدمتها أبلة فضيلة للجمهور وهي في عمر الثامنة من خلال برنامج «غنوة وحدوتة»، وكان لها موهبة في التمثيل والتقليد أيضا، وتخرجت من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1990.

لم تصبح واحدة من نجمات الصف الأول ورغم ذلك مازال يتذكر الجمهور أدوار الفنانة المصرية حنان شوقي، والتي ذاع صيتها في فترة الثنانينات والتسعينات.

حنان شوقي اسمها الحقيقي سيدة أمين، ولدت في المنصورة عام 1967، نشأت في حي شبرا، وتلقت الفنانة تعليما أزهريا، واشتهرت بغناء التواشيح الدينية منذ طفولتها في المدرسة.

حنان شوقي قدمت عدد من الأدوار الهامة التي يتذكرها الجمهور ومنها: «ليالي الحلمية، البخيل وأنا، شارع المواردي، يوم عسل ويوم بصل»، وحققت نجاحا ملحوظا من خلال دورها في مسلسل «عسكر في المعسكر».

اختارها الفنان عادل إمام عام 1993 للعمل معه في فيلم «الإرهابي»، وحققت نجاحا ملحوظا من خلال عملها معه.

حنان شوقي لم تتزوج في حياتها إلا مرة واحدة من هشام الشلقاني شقيق زوجة الفنان عادل إمام السيدة هالة الشلقاني، ولكنها انفصلت عنه دون إنجاب.

ابتعدت لفترة عن التمثيل وانضمت للطرق الصوفية الخليلية وعندما سؤلت عن ذلك في برنامج «خط الحياة»، قالت إنها رأت في شهر رمضان الرسول صلى الله عليه وسلم، وكانت حسب قولها رؤية ظاهرية.

ومن ناحية آخرى، تحرص الفنانة حنان شوقي بين حين وآخر على زيارة أولياء الله الصالحين، وتشارك جمهورها صورًا من الزيارة، إذ قامت بزيارة مقام السيد البدوي بمدينة طنطا بمحافظة الغربية.

وعن هذه الزيارة قالت إنها لم ترتب لزيارة مقام السيد البدوي، فهي حريصة على زيارة أولياء الله الصالحين في جميع أنحاء مصر.

وتابعت “أنا بعد زيارتي الأخيرة لسيدي أحمد البدوي، والله ما كنت على الأرض، أنا كنت حاسة إني في السما، وحسيت بسلام وراحة وطمأنينة، وإزاي أبعد عن آل البيت، والحب بيجي من الأعلى للأسفل، وزيارتي ليهم تعني إنهم بيحبوني”.

وأكدت أنها تشعر بسلام داخلي وراحة نفسية كلما زارت “آل بيت النبي”، وتابعت: “آل البيت هم سفينة النجاة، ومصر محبة لآل بيت سيدنا الرسول، ومصر بلد وسطية وهي بلد الأخلاق وبلد الحب الذي ينبع من تمسكنا بأخلاقهم”.

وأشارت إلى أنها من مريدي الأولياء، وتزور قبر سيدنا الحسين، والسيدة زينب، والسيدة نفيسة، والسيد البدوي، وأبو الحسن الشاذلي، وإبراهيم الدسوقي.

الفنانة المصرية أثارت حولها ضجة كبيرة عندما ذهبت بصحبة الفنان أحمد ماهر إلى العراق، واتهمت بترويجها للمذهب الشيعي، ولكنها قالت إنها ذهبت لدعم حكومة العراق.

قالت إن من أصعب لحظاتها وفاة شقيقها محمد عام 2012، حيث سببت وفاته لها صدمة كبيرة لم تتخلص منها أبدا.

شاركت في السينما بعدة أعمال فنية ومنها: «البيضة والحجر، هر وب الأوغا د، غلـ ـطة في صورة، الحب في طابا، المواطن مصري، يا تحب يا تقب، درب العوالم».

كان آخر اعمالها الفنية مسلسل «بيت السلايف»، عام 2018، ثم شاركت في الجزء الثاني من مسلسل «الأب الروحي»، عام 2018.
المصدر جولولي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق