حاجات قديمه

قصة زواج فاتن حمامة من عزالدين ذو الفقار

فاتن حمامة ممثلة مصرية كانت مسيرتها المهنية مليئةً بالنجاحات في التلفزيون وكذلك في الأفلام.

كما كانت تعمل أيضًا كمنتجة. لاتزال تُذكر بأدوارها في أفلام مثل: “رصا صة في القـ ـلب” و”ملاك الرحمة” و”اليتيـ ـمين”.

مثل علا قات كثيرة جمعت بين البطلة والمخرج كانت علا قة الفنانة فاتن حمامة بالمخرج عز الدين ذوالفقار.

التي توجت بالزواج وانتهت سريعا بسـ ـبب الغـ ـيرة.

تزوج ذو الفقار فاتن حمامة في أبريل ١٩٤٨ بعد قصة حب جارفة بدأت مع ثاني عمل سينمائي يجمعهما وهو فيلم “خلود” الفيلم الوحيد الذي شارك عز في تمثيله إلى جانب إخراجه.

عاش عز الدين مع فاتن ٦ سنوات أنجب خلالها ابنته نادية وقدم لفاتن مجموعة من أجمل أفلامها واصفا زواجهما بأنه مغامرة راويا كيف أن الزواج تم يرا في فيلا فؤاد الجزايرلي وكان شهود العقد جليل البنداري وأنيس حامد.

ذو الفقار برر سرية الزواج أن أهلها اعترضوا عليه وسرعان ما عصفت رياح الغيرة بالحياة الهادئة التي جمعت بينهما عندما أسند بطولة فيلم إلى فنانة أخرى غيرها واتهمته بأنه على علاقة بالبطلة نتيجة عنايته بها.

انتـ ـهت المشـ ـكلة بالطـ ـلاق ووصف ذو الفقار في مذكراته هذا القرار بأنه كان قرارا سليمًا لم تطـ ـلق فيه رصا صة واحدة على سمعة أي طرف منا.. وذهب ما توهمته حبًا وبقي بيني وبين فاتن الشيء الخالد الصداقة.

دخلت فان بعد ذلك في علا قة زواج أخرى مع عمر الشريف الذي بهرها بجاذبيته .

وشكل معها ثنائيا فنيا ليتزوج منها في العام التالي لطـ ـلاقها والغريب أن ذو الفقار أخرج لهما أقوى أفلامهما الرومانسية فيلم “نهر الحب”.


المصدر كل النجوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق