حاجات قديمه

محطات في حياة أمل إبراهيم

شخصيات متنوعة قد مـ ـتها الفنانة أمل إبراهيم في رحلتها الفنية فهي الخاد مة .

كما في فيلم البنات عايزة إيه وفتـ ـاة الليـ ـل في فيلم درب الهوى والزوجة الخا ئنة في فيلم القطار وغيرها من الشخصيات.

ولدت أمل إبراهيم في يوم 12 يناير عام 1941 وبدأت حياتها الفنية منذ الصغر.

حيث التحقت وقا مـ ـت في هذه الفترة من عمرها بعدة أدوار صغيرة في بعض السهرات التليفزيونية والمسرحيات والمسلسلات.

واحدة من أهم الفنانات اللاتي امتلكن الأدوار الثانوية التي مرت على تاريخ الفن المصري.

ولازمتهن الكثير من الأدوار التي تتمحور حول الخادمة والغلابة والشغالات والمساجين والأمهات وزوجة أحد رجال الأعمال المهمين، إنها الفنانة أمل إبراهيم.

استطاعت من خلالهم أن تترك أثرها على الجمهور، ومن أبرز أعمالها: «كراكون في الشارع» و«سلام يا صاحبي» و«جواز مع سبق الأسرار» .

و«المشاغبات في السجن» و«الخيل وأنا»، و«زيزينيا» و«عفاريت الأسفلت» و«جمال عبد الناصر»، و«الكيت كات».

ولو حاولنا سرد أعمالها فلا يكفي يومًا بأكمله فشاركت أمل إبراهيم بأكثر من 258 عملًا يتقاسمون حول السينما والدراما والمسرح.

بدأت حياتها الفنية منذ الصغر، وقامت في دايتها بعدة أدوار صغيرة في بعض السهرات التليفزيونية والمسرحيات.

وكانت بدايتها الحقيقية من خلال السينما حيث شاركت في عام 1973 في الفيلم الكوميدي «مدرسة المشاغبين»، لتتوالى بعدها الأعمال الفنية، فلم تترك شخصية إلا وقامت بتجسيدها.

وقفت أمل، بجانب كبار النجوم وعلى خشبة المسرح، قدمت عدة أعمال، أبرزها: «خد بالك من عيالك، ومليونير بالعافية، وإيه اللي حصل في شه العسل، وشقلباظ، والورثة، وضحك ولعب وهزار.

وعيال تجنن» بجانب مسرحية «لعبة الست» والتي شاركت فيها مع الفنانين محمد صبحي وسيمون، وقدمت فيها شخصية «سنية جنح».

وكانت آخر أعمالها الفنية فيلم «البرنسيسة» مع النجمة علا غانم، عام 2013، ثم اختـ ـفت عن الساحة الفنية والأضواء، وظهرت بعدها بسنة بالحجاب هذه المرة.

بمناسبة العرض الأول لفيلم «حائط البطولات»، ضمن فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي الـ 36 على خلفية مشاركتها فيه قبل 15 عامًا.

وعلى الرغم من كل تلك النجاحات والظهور المتكرر في السينما والمسرح، ولكن يبقى تأ ثيرها في الدراما التليفزيونية، هو ما جعل وجهها واحدًا من أشهر الوجوه في السينما المصرية، وبعد كل ما قد مـ ـته طوال حيـ ـاتها إلا أنها منذ عام 2014 لم يعرف أحد عنها شيئًا وكأنها نسـ ـيًا منسـ ـيًا!
المصدر اليوم اليجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق